الاتحاد العام التونسى للشغل يقول انه غير معنى بدعوة وزير التربية الى تنظيم حوار مجتمعى حول التربية فى تونس

ugttعبر الاتحاد العام التونسى للشغل فى بيان له موجه الى الرأى العام النقابى والوطنى أصدره اليوم الثلاثاء عن استغرابه وتفاجوه بعد دعوة وزير التربية الى تنظيم حوار مجتمعى حول التربية فى تونس مبينا أنه يجهل المرجعيات والخلفيات التى تقود الى التسرع والتعجيل بعقد مثل هذه الندوة التى وصفها ب الاستعراضية ومعتبرا نفسه غير معنى بهذه الدعوة المتسرعة مع اقتناعه يقينا لا خبرا أن ملفا بهذا الحجم والاهمية هو شأن وطنى خالص يهم كل التونسيات والتونسيين.

وأكد الاتحاد فى هذا البيان تحمله لمسووليته التاريخية دائما فى الاهتمام بالقضايا الكبرى ومنها ملف التربية مشيرا فى هذا الخصوص الى الندوة الوطنية التى عقدها موخرا قسم الوظيفة العمومية بالاتحاد وأشرف عليها الامين العام وحضرتها أغلب النقابات ومنها التربية والتعليم العالى والتكوين المهنى للنظر فى اصلاح المنظومة التربوية.
وأفاد بيان الاتحاد أنه تفعيلا لحزمة التوصيات المنبثقة عن هذه الندوة انتظمت يوم الاثنين 15 ديسمبر الجارى جلسة عمل بمقر القسم حضرتها لجنة القيادة لاعداد المشروع والنظر فى متابعة تفعيل مسار التنظيم المطلوب والترتيبات الممكنة.
وقد أوصت لجنة القيادة وفق ما جاء فى البيان بعقد جلسة يوم الخميس 18 ديسمبر الجارى بقاعة أحمد التليلى بالاتحاد العام التونسى للشغل لمزيد التشاور وتعميق النظر فى رزنامة عمل لجنة القيادة خلال عطلة الشتاء القادمة بهدف اعداد خطة عمل استراتيجية تتضمن تصورا مشتركا للاتحاد العام التونسى للشغل يعرض لاحقا على كل هياكله وجميع اطاراته بالاضافة الى مكونات المجتمع المدنى ذات الصلة للنقاش والتشاور والتفاعل والمصادقة عليه.
يذكر أن وزير التربية فتحى الجراى سيتولى الاشراف يوم الخميس 18 ديسمبر القادم على موكب الاعلان عن اطلاق الحوار المجتمعى حول التربية فى تونس تحت شعار من أجل الانصاف والجودة

أضف تعليقاً

Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.